بكفيك غمز!

أحمد شديد

UX/UI Designer, Frontend Developer

منذ 5 سنوات بواسطة

تجربتي في تعلم تطوير الواجهات الأمامية والتوقف بعد 1032 يوم

تجربتي في تعلم تطوير الواجهات الأمامية والتوقف بعد 1032 يوم

ملاحظة: لو لم تقرأ المقالات السابقة عن التجربة، أنصحك بقراءتها كي تأخذ فكرة أكبر:

عندما بدأت بكتابة هذا المقال ذكرني فيسبوك بأني نشرت بتاريخ 13/5/2014 هذه العبارة:

تستطيع أن تفعل أي شيء تضع كل تفكيرك فيه

لا أتذكر بصراحة ما هو الشيء الذي كان ببالي حينها لكن غالباً كانت رغبتي الشديدة في تعلمي لتطوير الواجهات الأمامية Front-End Development أو ربما تكون مجرد عبارة من هراء التنمية البشرية :D. في هذا المقال سأكتب عن هذه الرحلة بالتفصيل وعن الأسباب التي جعلتني أتوقف عن التعلم المستمر.

بدايتي الفاشلة مع HTML, CSS

في عام 2011 وبشهر 7 تحديداً بدأت بمتابعة كورس من موقع Tuts+ إسمه Learn HTML & CSS in 30 Days (تعلم HTML & CSS في 30 يوم). ظننت حينها أن ذلك سيحدث حقاً! بدأت في متابعة الفيديوهات وأنهيتها في أسبوعين. بعد ذلك بدأت دوامي في السنة الثانية بالجامعة ونسيت الموضوع تماماً. اكتشفت أني لا أحب التعلم من خلال الفيديوهات أبداً، شعرت بالإحباط وأهملت الأمر لسنين طويلة. ربما لم يكن لدي رغبة قوية حينها، خصوصاً أني لم أكن متمرس جداً بتصميم المواقع (على الفوتوشوب).

العمل على مشروع تخرجي في بداية عام 2014

كان المشروع بإختصار عبارة عن موقع يتيح للمستخدم بأن يقوم بإنشاء سيرة ذاتية بتصميم جميل عن طريق تعبئة بياناته في نموذج معين. قمت بتصميم الواجهات على فوتوشوب وبعدها أتت مرحلة تحويل التصاميم إلى HTML, CSS.

طلبت المساعدة من الصديق سليمان كميل وأتذكر أن الامر استغرق مني شهر كامل لتحويل التصميم إلى HTML, CSS بعد معاناة ومشاكل كثيرة (كان التصميم يعمل فقط على متصفحي)، عند فتحه في متصفح آخر سترى تصميم مختلف تماماً. :D

بسبب ضيق الوقت، لم يكن هناك متسع لتحسين HTML, CSS. بدأت في برمجة الموقع بإستخدام PHP وأتذكر أنه تم الانتهاء منه بالكامل في نهاية شهر 4. الغريب وقتها أني كنت أحب العمل على PHP أكثر من HTML, CSS! هذه حقيقة وللأسف بداية كل شخص بعالم الـ Front-End تكون مشابهة، الكثير من المشاكل والاحباط.

بداية التعلم

كنت قد قرأت عدة مقالات لشخص رائع إسمه Nathan Barry، كان لديه تطبيق Commit استخدمه لإجبار نفسه على كتابة 1000 كلمة يومياً لمدة 600 يوم. ألهمني جداً وقمت بتحميل التطبيق وأضفت تمرين تطوير الـ Front-End. بدأت بعد أسبوع بالتعلم بشكل يومي، كان أول ما بدأت به هو تصميم مقترح لمدونتي الانجليزية والعربية.

واجهت عدة مشاكل يومها منها أن التصميم التجاوبي Responsive Design كان شيء مبهم بالنسبة لي، قضيت تقريباً أسبوعين وأنا اعمل على محاولة تحويل التصاميم إلى صفحات حقيقية بالمتصفح. عند الانتهاء، كان لدي اهتمام بجعل الموقع يعمل على جميع أحجام الشاشات. بحثت على جوجل ووجدت كورس على موقع Tuts+، لم أشاهده كله بل تابعت ما يهمني فقط وبعد عدة أيام أصبح التصميم تجاوبي (شعور بالانتصار!!).

لا أنسى الحماس الذي كان موجود لدي حينها، يشبه جداً حماسي أيام الطفولة (16 سنة) لاحتراف برنامج فوتوشوب والذي لم أكن اعرف عنه اكثر من أنه برنامج نقص من خلاله صورة لرأس شخص ونضعها مكان رأس الحمار (أجلكم الله). اقتنعت حينها أن هذا المجال مناسب لي ويجب أن أكمل فيه.

بعد عدة أشهر من بدء التعلم أخدت اول مشروع Front-End حقيقي وهو موقع عربي انفوجرافيك وكانت النتيجة جيدة نوعاً ما. تطور الأمر حتى تم استلام مشاريع أكثر مثل موقع بديل وغيرها.

هذه المشاريع شجعتني أكثر للتعلم، جميع من أعطاني الفرصة للعمل عليها لم يكن يرى أن هناك مشاريع حقيقية لي على الويب، لكن اقتنع بذلك من الأمور التي كنت أنشرها واعطاني الثقة! شكراً من القلب لكم.

لماذا استمريت بالتعلم ولم اتوقف مثل السابق؟

الاجابة على هذه السؤال ستفيد في أن اعرف ماذا افعل لو واجهت مشكلة التوقف عن تعلم شيء جديد في المستقبل. السبب بإختصار، تعلم مجال معين لا يكون لغرض التسلية. أنت تضيف مهارة جديدة لنفسك كي تستخدمها وتتطور. عندما بدأت التعلم، كان هدفي الأساسي أن استطيع بناء تصاميمي بالمتصفح والحمدلله تحقق ذلك.

لو أريد أن اتعلم شيء جديد الان، بحال لم يكن له علاقة بتخصصي فيوجد هناك احتمالية عالية لترك التعلم بعد فترة. ببساطة لانه لا يوجد هدف واضح وصريح. لا تتعلم أبداً بحال لم يكن لديك شيء واضح وغاية معينة.

تعليم الآخرين

يظن البعض بأنه لو كتب شخص عن موضوع معين، فلا داعي لأن يكتب عنه! هذا خاطىء تماماً. كل شخص فينا لديه أسلوب خاص بالشرح وتوصيل المعلومة، لذلك لا تتردد أبداً في الكتابة حتى لو كان هناك مليون مقال مشابه. صوتك مهم. :)

أنصح بشدة اي شخص يبدأ في مجال الـ Front-End بأن يقوم بإنشاء مدونة منذ البداية وكتابة كل ما يتعلم فيها. مثلاً قمت بعمل نموذج تسجيل دخول Sign up form، قم بعمل مدونة مجانية واكتب عنه ولو لنفسك. الشخص المبتدأ يرى الأمور بنظرة مختلفة تماماً عن الخبير في المجال.

لذلك من أفضل الطرق لترسيخ مهارة معينة لديك هي أن تشرح عنها لغيرك. في عام 2016 كتبت أول عدة مقالات باللغة الانجليزية وجميعها أصبح Featured على عدة مدونات ونشرات بريدية معروفة بعالم الويب مثل CSS Tricks, Codrops, CSS Weekly, SidebarIO, HTML5Weekly وغيرها.

أيضاً في بداية هذا العام بدأت مبادرة بالاشراف على عدة أشخاص في تعلم التصميم او تطوير Front-End. سأكتب عنها بالتفصيل في مقال قادم.

التوقف عن التعلم بشكل مستمر

وصلت لمرحلة كنت أقوم بتعلم شيء جديد او عمل مثال معين، بشكل لا إرادي. يعني أصبح الأمر جزء مني بشكل جنوني (لا أكذب لو أخبرتكم بأنني ما زلت لغاية هذا اليوم كأن التمرين اليومي ما زال مستمر). كان هذا الأمر مزعج لي في بداية هذه السنة ولم أتحمل ذلك حتى قررت أن أكسر الرقم وابدأ من جديد.

شعور أن تبدأ من الصفر جميل جداً بعد مشوار طويل. الجميل في مجال الـ Front-End أن كل يوم هناك شيء جديد لذلك لا داعي للقلق من انتهاء المواضيع التي تريد تعلمها! حالياً أخطط لمرحلة قادمة أصب فيها تركيز مشابه لتعلم الـ Front-End لكن على مجال اخر (قريب منها).

مصمم تجربة المستخدم UX وواجهات الإستخدام UI، مستشار ومطور واجهات أمامية Front-End Developer، مهتم في كتابة CSS للمشاريع الكبيرة.

  • Sara Alawad

    تدوينات رائعه !
    هل تفكر بعمل تدوينه خاصه بالعمل
    الحر وكيف اجد فرص عمل جيده في مجال الويب؟
    شكرا جزيلا

    • Ahmad Shadeed

      شكرا على القراءة :)
      لا يوجد نية حاليا للكتابة عن هذا الموضوع بسبب الانشغالات.
      لكن بشكل عام الفرص الأولى لأي شخص جديد على العمل المستقل تكون من اصدقاء وأقرباء، يعرفون أن فلان يعمل بالويب، ف يحدثوا أحد عنه وهكذا..حضور فعاليات الويب في منطقتك مهم، انشاء مدونة حتى لو لم يكن لديك شيء لتضيفيه فيها، العمل على مشاريع تطوعية وانشاء معرض اعمال يساعد في الحصول على فرص جيدة، التدرب في شركات.. هذه بعض الامور التي تمكن من ايجاد فرص عمل بشكل عام.. اتمنى ان تفيدك الاجابة.
      بالتوفيق!